مجال العملات الرقمية

0
372

شرح مبسط عن مجال العملات الرقميه:

هل سمعت من قبل عن تكنولوجيا البلوك تشاين (block-chain technology) أو سمعت عن العملات الرقمية مثل البيتكوين (Bitcoin)؟ وإن لم تسمع عن هذا من قبل دعني أشرح لك الأمر ببساطة.

أتعرف ما هي العملات الورقية التي نتداولها كل يوم – مثل الجنيه والدينار والريال – هي عبارة عن سندات مالية للذهب، والذي كان الناس يستخدمونه قديماً في التداول كالبيع والشراء.

وعندما ظهرت الحاجة لحفظ هذه الأموال في أماكن مخصصة (كالبنوك) بدأ الناس في استخدام سندات مالية (أوراق من البنوك تثبت ملكيتهم للذهب) في البيع والشراء، ومن هنا ظهرت العملات الورقية.

في هذا العصر الحديث المعلومات هي الذهب، ولأن المعلومات حساسة ومهمة للغاية، ويجب تأمينها على الإنترنت لهذا ظهرت تكنولوجيا مثل البلوك تشاين، والتي تساعد في عملية تداول المعلومات والبيانات بشكل آمن تماماً ومعقد للغاية.

ونتيجة لهذا ظهرت العملات الرقمية كنتيجة لعملية تبادل المعلومات عن طريق هذه التكنولوجيا، ثم بعد ذلك بدأت عملية تداول المعلومات تتم باستخدام هذه العملات، مثلما حدث قديماً مع السندات المالية.

وهكذا، أصبحت هذه العملات الرقمية لها قيمة كبيرة للغاية، ويكفيك أن تعرف أن حالياً وقت كتابة هذا المقال أن 1 BTC (وهو اختصار bitcoin) يساوي 5300 دولار أمريكي. وقد وصلت قيمة هذه العملة في منتصف العام الماضي لأكثر من 20,000 دولار.

ولأن عملية نقل المعلومات على الإنترنت تتم باستخدام حواسيب وتتطلب إمكانيات معينة، فإنه يمكنك الربح من هذه العملات عن طريق التعدين (mining) باستخدام حاسوبك في المنزل، أو يمكنك أن تتاجر في هذه العملات نفسها، تشتريها وهي رخيصة وتبيعها عندما يزداد ثمنها، مثل المتاجرة في الأسهم التي شرحناها سابقاً.

ما هي العملات الرقمية؟

العملات الرقمية او Digital Currency او cryptocurrency او Electronic Currency او العملات التشفيرية كلها مترادفات لمعني واحد.

العملات الرقمية هي عبارة عن عملات ليس لها اي اساس مادي. يتم انتاجها وتداولها واستخدامها في عمليات الشراء، من خلال الانترنت في اغلب الاحيان.

يتم التداول فيها بطريقة الند للند او (peer to peer). اي ليس هناك وساطة في التعامل ( علي عكس العملات العادية التي تكون البنوك وسيطة التعامل فيها)

العملات الرقمية هي عملات لا مركزية بمعني عدم وجود كيان حكومي او تنظيمي يتولي ادارتها او اصدارها.
يعتمد تسجيل ومراقبة عمليات التداول في العملات الرقمية عن طريق المنقبين او miners.

اهم العملات الرقمية

ظهر البيتكوين في عام 2009 كأول العملات الرقمية التشفيرية ، والكثير من مستخدمي الانترنت يربطون فكرة العملات الرقمية التشفيرية بعملة البيتكوين.
ولا يعرفون المزيد عن باقي العملات التي ظهرت بعده.

الحقيقة الصادمة ان هناك 1500 عمله رقميه حتى الان.
ولكن ما يسيطر علي المشهد والاكثر شهرة في عالم العملات الرقمية، عبارة عن قائمة صغيرة من العملات واهمهم:

Bitcoin

البيتكوين هي العملة الرقمية التشفيرية الاولي، تم ظهورها لاول مرة عام 2009 ، لم يتم الي الان الاعلان عن الاسم الحقيقي لمخترع هذه العملة.
ولكن مخترعها اختار اسم ساتوشي ناكاموتو ليكون الاسم الافتراضي له، ولكي ترتبط العملة بهذا الاسم الذي لم نعرف هويته الي الان.

تم ظهورها عام 2015 ، وتعتبر هي المنافس الاقوي للاولي وتأتي في الدرجة الثانية من الاهمية.
تجاوز سعرها الان 900 دولار.

Litecoin

تم اصدارها في نهاية عام 2011 علي يد Charlie Lee.
يتراوح سعرها ما بين 200 الي 300 دولار.

Ripple

تم اصدارها عام 2012 من قبل شركة Ripple.
علي الرغم من سعرها لا يتجاوز الدولار الواحد إلا انها تعد واحدة من اهم واشهر العملات الرقمية التشفيرية.

Namecoin

تم اصدارها عام 2011 يتراوح سعرها ما بين 3 الي 5 دولار.

فوائد العملات الرقمية التشفيرية

  • تسمح لاي شخص في اي مكان في العالم، ان يجري عملية تحويل اموال في دقائق لاي شخص في اي مكان اخر.
  • تتميز بالخصوصية فلا يمكن لاي شخص الاطلاع علي حسابك غيرك انت فقط.
  • تتميز بنظام امني عبقري، حتي البنوك الكبيرة يمكن اختراق شبكاتها الخاصة، ولكن العملات الرقمية من الصعب جدا إن لم يكن من المستحيل اختراق نظامها.
    وذلك بسبب تعدد المنقبين Miners والذين كل واحد منهم يمتلك سجل لكافة المعاملات المالية من البداية للنهاية.
    هناك عشرات الالاف من الاجهزة التي تحتفظ بسلسلة الكتل (blockchain) (سلسلة الكتل  هي عبارة عن سجل لكافة المعلاملات الخاصة بالعملة التشفيرية)
  • انعدام او علي اقل التقدير انخفاض نسبة عمولات التحويل لاقل مستوي ممكن ، عمولة تحويل ضيئلة جدا ولا تقارن ابدا بالعمولات التي يتم احتسابها في الانظمة المالية التقليدية.
  • سوف تعمل علي انتعاش حركة التجارة ، بسبب سهولة التداول الغير محدودة.

مخاطر وعيوب العملات الرقمية

  • عدم وجود جهة رقابية يمكن الرجوع لها للاحتكام في حالات النصب والغش، المستخدم مسئول بشكل مطلق عن امواله الرقمية.
  • عدم وجود بيانات شخصية خاصة بمستخدمي العملة، مما جعلها وسيلة للتداولات المشبوهة مثل تجارة السلاح والمخدرات.
  • لا يمكن للدولة تقاضي ضرائب علي العمليات التجارية التي تتم من خلال العملات الرقمية.
    من المفترض ان الضرائب واحدة من اهم مصادر الدخل لكل دولة، فمنها يتم توفير خدمات صحية وتعليمية للمواطنين.
    من ثم العملات الرقمية من الممكن ان تضر بإقتصاد الدول علي المدي البعيد.
  • التذبذب في سعر العملات الرقمية يسبب قلق للكثيرين، ويجعلها اقرب لسوق المضاربات منها كعملة بديلة.
  • لا يمكن الاعتماد عليها بشكل كامل في الوقت الحالي.
    فهناك مليارات البشر حول العالم لا يجيدون استخدام الانترنت والتعامل مع التكنولوجيا.
    من ناحية اخري هناك الكثيرين الذين لديهم القدرة علي استخدام العملات الرقمية، ولكنهم يشعرون بالريبة والشك تجاهها.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا