الثلاثاء, أبريل 23, 2024
الرئيسيةتكنولوجياإل جي تغلق أعمالها في مجال الهواتف الذكية

إل جي تغلق أعمالها في مجال الهواتف الذكية

إل جي تتواجد في كوريا الجنوبية وتعتبر هذه الشركة ثاني أكبرشركة قابضة حيث تنتج الإلكترونيات والكيماويات ومنتجات الاتصالات السلكية واللاسلكية وتعمل الشركات التابعة لها مثل شركة إل جي إلكترونيكس، عرض إل جي، إل جي للاتصالات وتواجد منتجات إل جي في أكثر من 80 بلدا.

مؤسس شركة إل جي القابضة (كوإن-هوي) الذي أسس في البدء شركة (لاك هوي) الكيميائية الصناعية في عام 1947. وفي عام 1952 اصحت لاك هوي (التي تلفظ “لاكي” تعني محظوظ، التي تسمى حاليا إل جي) فقد أصبحت في ذلك العام أول شركة كورية في صناعة البلاستيكية.

كما توسعت الشركة في الأعمال التجارية للبلاستيك، فأسست في عام 1958 شركة أخرى اسمتها جولد ستار المحدودة، (التي تسمى حاليا شركة إل جي إلكترونيكس)

في عام 1959صنعت جولد ستار جهاز الراديو الأول الذي كتب عليه (صنع في  كوريا الجنوبية). تم بيع العديد من الأجهزة الإلكترونية الاستهلاكية تحت اسم العلامة التجارية جولد ستار، في حين تم بيع بعض المنتجات المنزلية الأخرى (التي كانت غير متوفرة خارج كوريا الجنوبية) تحمل اسم العلامة التجارية لاكي. وكان العلامة التجارية الشهيرة لاكي لمجموعة منتجاتها النظافة مثل الصابون والمنظفات الغسيل هاي تي، معجون الأسنان في لاكي وPerioe.

وفي عام 1995، حضرت الشركة للتنافس بشكل أفضل في الأسواق الغربية، والتي سميت شركة “ال جي”، وهو اختصار “لاكي جولد ستار”. وشعارها المختصر LG تحتها عبارة لحياة أفضل. منذ عام 2009، كما تمتلك إل جي نطاق الموقع LG.com باسمها.

أعلنت شركة “أل جي” للإلكترونيات اليوم الاثنين أنها ستغلق نشاط أعمالها الخاص بتصنيع وبيع أجهزة الهواتف الذكية الذي يعاني من الخسائر:

وكانت الشركة الكورية الجنوبية العملاقة في مجال صناعة الأجهزة الإلكترونية قد قالت في يناير/ كانون الثاني الماضي إنها تدرس جميع الخيارات المتعلقة بهذا القسم بعد تكبدها خسائر طوال ما يقارب ست سنوات، بلغت قيمتها الإجمالية حوالي 4.5 مليار دولار.

وقد سجلت “أل جي” العديد من الاختراعات من بينها الكاميرات ذات زاوية التصوير الواسعة جداً، مما أهلها إلى الصعود إلى مرتبة ثالث أكبر مصنع للهواتف الذكية في العالم في 2013.

لكن مدراء الشركة يقولون إن سوق الهواتف النقالة أصبح “تنافسياً بدرجة كبيرة جداً”.

وبينما تعتبر شركتا سامسونغ وأبل أكبر لاعبين في سوق الهواتف الذكية، فإن شركة “أل جي”عانت من مشاكلها الخاصة المتعلقة بالأجهزة والبرامج.

مقالات ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

الأكثر شهرة